بـ85 لوحة كاريكاتورية رصد الفنان رشيد الرحموني في معرضه ردود فعل المواطن التونسي حول وباء كورونا الذي غير الحياة اليومية للتونسيين وعاداتهم وإيقاع حياتهم
السيد رشيد الرحموني لم يغب طوال الأزمة ونالنا الشرف بمتابعته و توثيق هاته الجائحة من خلال رسوماته حيث سافر الرحموني في مختلف معارضه عبر رحلة فنية عكست صورة المواطن التونسي بمختلف أطيافه لما عاشه ويعيشه من معاناة في ظل جائحة الكورونا

كما اختير الفنان رشيد الرحموني كأشهر شخصية في فن الكاريكاتور حسب استفتاء وكالة “كاتاكس” في دورتها الثالثة لسنة 2020 في حفل تكريم نجوم تونس في مجال الفن والاعلام