شهدت تونس تطورا لافتا في هجرة كفاءاتها للعمل في بلدان أجنبية، حيث كشفت دراسة قام به المعهد الأمريكي “بيو ريسورتش سنتر” أن 24 بالمائة من التونسيين المستجوبين ينوون مغادرة البلاد في غضون الـ5 سنوات القادمة

و قال 68 بالمائة منهم إنهم يعتزمون السفر إلى أوروبا، بينما يخطط 10 بالمائة منهم إلى الاستقرار في الشرق الأوسط

و حسب الدراسة، فإن 70 بالمائة من التونسيين قاموا بجمع معلومات في الغرض قبل مغادرتهم باتجاه الخارج، فيما وفّر 54٪ منهم مصاريف الهجرة، كما قدم 52 بالمائة طلبات للحصول على جواز سفر أو تأشيرة في الغرض

كما كشفت الدراسة أن 76 بالمائة يخططون للمغادرة من أجل فرص عمل أفضل، و 66 بالمائة للالتحاق بعائلاتهم و 79 بالمائة بغاية الدراسة

و حسب منظمة التعاون الاقتصادي و التنمية، فإن 94،000 تونسي غادروا إلى أوروبا في غضون ست سنوات