رجّح الرئيس المدير العام للشركة التونسية للكهرباء والغاز ”الستاغ” المنصف الهرابي إمكانية فرض عقلة على حسابات عدد من المؤسسات العمومية لاستخلاص فواتير الكهرباء المتراكمة جراء أزمة السيولة الحادة بالشركة

وأوضح الهرابي في حوار لجريدة الشروق الصادرة اليوم الثلاثاء 26 فيفري 2019 أنّ فواتير الكهرباء غير المستخلصة تطورت من250 مليون دينار عام 2011 الى 1450 مليون دينار حاليا موزعة بين القطاعين العام (الوزارات والمؤسسات العمومية) والخاص (الذي يشمل الاستهلاك المنزلي والمؤسسات الاقتصادية