أكد السبسي خلال إجتماعه مع رئيسة مالطا أنتوني ماندوكا أنه بإمكان بلادها التعويل على الطاقات الشابة التونسية لدفع النمو الإقتصادي في مالطا

و أضاف السبسي: “في الواقع، و بسبب الحاجة المتزايدة في مالطا للعمالة الأجنبية ، نعتقد أن هناك فرصة كبيرة للقطاع الخاص المالطي لتوظيف الشباب التونسي الماهر والمؤهل”، و ذلك في إشارة إلى الإعلان الأخير من رئيس مجلس إدارة “جوبس+”  المالطي و الذي أكد أن مالطا ستحتاج إلى 13000 أجنبي آخر هذا العام إذا أرادت الحفاظ على نموها الاقتصادي

و تأتي زيارة رئيس الجمهورية إلى مالطا بهدف تعزيز علاقات التعاون بين البلدين خاصة في الجانب الإقتصادي