قالت النائبة عن حزب التيار الديمقراطي سامية عبّو في مداخلتها خلال الجلسة العامة بالبرلمان المُخصّصة لمناقشة مشروع قانون تعديل قانون الانتخابات موجهة كلامها للحكومة: بلغنا مرحلة ادّرويشكم علينا و على العباد لإقناعنا بأنّكم تسعون إلى تأسيس دولة قانون و مؤسسات و ضمان الديمقراطية و الحال أنكم تقومون بعملية حسابية حول كيفية التغوّل في البلاد عيني عينك

و واصلت عبّو كلامها مستحضرة بيتا شعريا للإمام الشافعي “نَعِيبُ زَمَانَنَا وَالعَيْبُ فِينَا وَمَا لِزَمَانِنَا عَيْبٌ سِوَانَا”، مضيفة: لم تكفكم الأموال المشبوهة و ابتزاز رجال الأعمال و الهيمنة على بعض وسائل الإعلام سواء بالترهيب أو الترغيب. لم تكفكم شراء بعض الذمم و بعض الأصوات غير الناضجة. لم يكفكم كلّ هذا للحصول على أغلبية ساحقة لتكريس الديكتاتورية حتى ترفّعوا في العتبة الانتخابية. تريدون البقاء كعائلة واحدة لاقتسام الكعكة و التأسيس لديكتاتورية جديدة، متسائلة:  عَلَمَ كنتم تناضلون إذن ؟

و أضافت:  لقد أثبتم اليوم بعد الوصول إلى كرسي الحكم أنّكم لا تختلفون عن بن علي، عن المستبدّ الذي كان يستبدّكم. فعلا كنتم تناضلون فقط من أجل الوصول إلى الكرسي و الاستحواذ على السلطة لا من أجل المبادئ و القيم

يُذكر أن لجنة النظام الداخلي و الحصانة و القوانين البرلمانية و القوانين الانتخابية بمجلس نواب الشعب كانت قد أقرّت بتاريخ 15 نوفمبر 2018 قبل المصادقة على مشروع قانون تنقيح قانون الانتخابات و تمريره إلى الجلسة العامة اعتماد نسبة عتبة بـ5% خلال الانتخابات التشريعية القادمة و نظّمت يوم 9 جانفي 2019 جلسة استماع إلى جهة المبادرة المتمثلة في الحكومة في ما يتعلق بالاقتراح الذي تقدمت به حول الترفيع في نسبة العتبة من 3 إلى 5% إلى جانب الاستماع الى مختصين في القانون الدستوري