اعتبر رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي ان حركته أكبر حزب في تونس و هي قائمة على الدفاع عن الديمقراطية و قيم الحرية، و هو ما يجعل التونسيين يطمأنون على بلادهم

و قال إنه لا خوف على تونس لأن أكبر أحزابها النهضة تدافع عن حرية التعبير و الديمقراطية التي لا تعد مجرد كلام يقال في المحافل الخارجية و انما ديمقراطية في الداخل و هو ما جعل النهضة ترفع شعار لا نهضة في البلاد دون أحزاب ديمقراطية، وفق تعبيره

و شدد الغنوشي على أن الشعب قادر على تتويج ثورته بانتخابات ديمقراطية مشيرا الى أن تونس تمضي نحو ربيع ثقافي و سياسي و اجتماعي

و أضاف في فيديو نشرته الحركة على صفحتها الرسمية بموقع الفايسبوك عن دخول الحزب في مشروع التجديد الهيكلي لمكاتبه المحلية خلال المدة القريبة المقبلة، مشيرا الى أن ذلك يعني مضيّها نحو الربيع الداخلي الذي يمثل جزءا من الربيع الذي تستشرفه تونس

و إعتبر الغنوشي أن تجديد المكاتب المحلية للحزب دليل على المناخ الديمقراطي في تونس متابعا: “لا يمكننا الحديث عن ديمقراطية في أي بلد دون أحزاب ديمقراطية”