أعلنت جمعية سفراء السلامة المرورية، في بلاغ لها، عن تأسيس نادي “حسن الدهماني للتربية المرورية” لفائدة الأطفال المكفوفين وضعيفي البصر وذلك بالمدرسة الابتدائية للمكفوفين ببن عروس

وبينت الجمعية في نص البلاغ، أنها تتطلع من خلال هذا النادي الى دعم جهودها في التقليص من حوادث الطريق من جهة ومواصلة مساعيها للمطالبة بحق ضعيفي البصر والمكفوفين في التنقل في الطريق بكل امانة وسلامة من جهة اخرى، وذلك إيمانا منها بأهمية التربية المرورية في تكوين سلوك مروري امن و مسؤول

وقامت الجمعية حسب ذات البلاغ،  بإعداد نسخة من دليلها “السير في الطريق'” تعتمد نظام “برايل” حتى يتمكن الاطفال من ضعاف البصر والمكفوفين من تعلم السلوك المروري في الطريق عن طريق اللمس، عبر الاطلاع على القواعد المرورية والسلوكيات الامنة الواجب إعتمادها في هذا الفضاء العام، الذي تزداد خطورته بالنسبة لهذه الفئة الهشة من المواطنين، من أجل حمايتهم وضمان حقهم في الطريق للتحرك بكل سلامة و أمان