ظاهرة جيولوجية فريدة شهدتها منطقة سيدي احمد زروق التابعة لمعتمدية قفصة الجنوبية تتمثل في تشكل مائدة مائية هامة يفسرها أهل التخصص سبب بروزها بتوقف وتعطل نشاط مغاسل الفسفاط منذ فترة وتوقف نشاط المجمع الكيميائي التونسي بالمظيلة مما أدى إلى ظهور بحيرة مائية صغيرة أطلق عليها تسمية عين الشفاء.

إقرأ الخبر من المصدر