أذِنت النّيابة العموميّة بالمُنستير، اليوم الاربعاء، بفتح بحث تحقيقي على معنى أحكام الفصل 31 من مجلة الإجراءات الجزائية للبحث والتحرّي بخصوص وفاة عاملة أصيلة مدينة جمال بولاية المنستير تعمل بمصنع خياطة بولاية المنستير، وفق ما نشر بالصفحة الرسمية للناطقة الرسمية باسم دائرة استئناف المنستير.
وكانت النّيابة العموميّة بالمنستير أذِنت مساء أمس الثلاثاء، بفتح بحث تحقيقي على معنى أحكام ذات الفصل 31 من مجلة الإجراءات الجزائية للبحث والتحرّي في وفاة شخص أجنبي بلجيكي الجنسية من مواليد سنة 1951 وزوجته التونسية من مواليد 1956 اللذين اكتشفت جثتهما بمقر إقامتهما بالمنستير، أين لم تسجل عملية سرقة في الأموال أو في محتويات البيت التي لم تكن مبعثرة، حسب ذات المصدر.
وعاين ممثل النيابة العمومية الجثث الثلاث التي لم تكن تحمل آثار عنف، والأبحاث متواصلة في انتظار تقرير الطب الشرعي لتحديد أسباب الوفاة بدقة والكشف عن ظروف وملابسات الحادثتين.

إقرأ الخبر من المصدر