اكد المستشار البلدي ببلدية النفيضة والباحث في التاريخ إبراهيم بلقاسم ان أهالي القرية البربرية تكرونة، استفاقوا يوم الثلاثاء على حادث انهيار لجزء من الجبل الذي تقع فوقه القرية البربرية وأضاف بن بلقاسم في تصريح ل(وات) ان صخرتين من الحجم الكبير سقطتا جراء الانهيار الجزئي للجبل وتسببتا في تدمير احد المنازل الخالية من المتساكنين. 
وأشار الى التقصير الكبير في ما يخص صيانة موقع القرية البربرية تكرونة المهددة بالانهيار في كل لحظة والى ما تعانيه القرية من تهميش لهويتها وذاكرتها الحضارية، وفق تعبيره ودعا المعهد الوطني للتراث ومختلف الأطراف المعنية الى التدخل العاجل من اجل تجنب المحظور وحدوث اضرار بشرية لاسيما وان تكرونة عادة ما تستقطب اعدادا هامة من الزوار في عطلة نهاية الأسبوع يذكر ان القرية البربرية تكرونة شيدت على صخرة جبلية غير بعيد عن مدينة النفيضة، وهي شاهد على ملامح حياة البربر الامازيغ .
 

إقرأ الخبر من المصدر