اعتبر رئيس الجمهورية قيس سعيد أن الفحص الشرجي غير مقبول و هي معاملة “لا إنسانية” للمثليين الجنسيين فيا يخص الفصل 230 خلال لقاءه بجلبار نقاش و عزة الغانمي يوم أمس

و قالت الغانمي ان قيس سعيد أكد اهتمامه باستقبال جميع الفئات الممثلة للمجتمع التونسي والاستماع اليهم كما تم التطرّق إلى قضيّة الحريات الفردية حسب ما نشرته الناشطة بالمجتمع المدني عزّة الغانمي على صفحتها الرسمية فايسبوك تحدثت فيها عن اللقاء الذي جمعها بقيس سعيّد رئيس الجمهورية رفقة الكاتب جلبار نقاش

كما أشارت إلى أنه تم الحديث على الصفحات العدوانية المحرضة على العنف على مواقع التواصل الاجتماعي والموالية لقيس سعيد الذي أكّد أن هؤلاء لا يمثلونه وأنه سيتخذ الإجراءات اللازمة ضدهم موضحة ان اللقاء مع رئيس الجمهورية كان مناسبة للحديث حول العديد من المواضيع على غرار مكافحة الفساد والثقافة وحقوق المرأة وأنها أثارت انتباهه لحملة “أنا زادة” وتحسيسه بأهميتها ودعته إلى سماع شهادات لضحايا التحرّش الجنسي

و فيما يخص لمسألة المساواة في الميراث، فقد تمت مناقشتها ووقع الاتفاق على تناول هذا الموضوع في الاجتماعات المقبلة حسب تعبيرها