اكد مصدر عليم للرواق ان القبض على بلحسن الطرابلسي في فرنسأ يأتي بعد تحركات كبرى من الحكومة التونسية ووزارة العدل خصيصا
وأضاف المصدر نفسه أنه تم التفطن الى عمليات ابتزاز بالمليارات واموال “تحت الطاولة” سلمت للمكلفين بملف الطرابلسي في فرنسا من اجل اطلاق سراحة ومساعدته على التسلل بعد ذلك إلى الأراضي الايطالية ومنها نحو احدى الدول الأوروبية
وقد هددت الحكومة التونسبة بفضح الجميع
وقد اتضح ان 5 اسماء تونسية فاعلة ومن بينها من توجد حاليا في باريس ارادت الاستفادة من الملف ومن اموال الطرابلسية وسيتحرك القضاء التونسي في هذا الشان
يشار الى السلطات الفرنسية ألقت اليوم مجددا على بلحسن الطرابلسي استجابة لطلب الحكومة التونسية.