أفاد النّاطق الرّسمي باسم المحكمة الإبتدائية بالقيروان سمير حمودي أن النيابة العمومية أذنت بإيقاف فتاة قاصر تبلغ من العمر 17 سنة وتقطن بمنطقة مرق الليل من ولاية القيروان بتهمة الإيهام بجريمة ومحاولة تضليل العدالة
يأتي ذلك بعد تقدمها بشكاية كيدية ضد والدها لدى فرقة مقاومة العنف ضد المرأة والطّفل للحرس الوطني تفيد بأنّها تعرّضت للإعتداء الجنسي من طرف والدها في مناسبتين مما تسبب لها في نزيف حاد بعد فقدان عذريتها وفق تأكيدها
وبعد عرضها على الفحص الطبيّ تبيّن أنّ الفتاة عذراء ولا تحمل أيّ آثار اعتداء وهي في فترة العادة الشّهريّة
وحسب موفد الأخبار ياسين الرمضاني فإن الفتاة أقدمت على اختلاق هذا السّيناريو انتقاما من والدها الذي رفض زواجها من شاب تقدّم لخطبتها وقام بتعنيفه
يذكر أنه تمّ إطلاق سراح والد الفتاة الذي كان موقوفا على ذمّة القضيّة