رشّحت رئاسة الجمهورية التونسية رسميا رئيس المعهد التونسي للدراسات الاستراتيجية  ووزير التربية السابق ناجي جلول لرئاسة المنظمة العربية للتربية و الثقافة و العلوم “الألكسو” التي تتخذ من تونس مقرا لها

و قالت مصادر مطلعة ان عدة اسماء رغبت في الحصول على هذا المنصب و من بينهم بالخصوص وزيرة الثقافة السابقة لطيفة لخضر و كاتب الدولة الاسبق للخارجية التوهامي العبدولي و وزير التربية الحالي حاتم بن سالم و وزير الشؤون الاجتماعية الحالي محمد الطرابلسي و كاتب الدولة الاسبق للشباب و الرياضة عماد جبري و وزيرة الثقافة السابقة سنية مبارك

و بحسب المعلومات المتوفرة، فإن عدد الدول التي قدمت مرشحين منافسين لجلول وصل إلى غاية الآن الى 6 و هي :العراق، موريتانيا، سلطنة عمان، السعودية، السودان. و قدمت ثلاث دول دعوات استضافة المؤتمر الانتخابي وهي

الجمهورية التونسية

الجمهورية الاسلامية الموريتانية

المملكة العربية السعودية

و يتعين على اعضاء المجلس التنفيذي أن يحددوا  يوم 9 مارس 2019 مكان و موعد انعقاد المؤتمر العام الاستثنائي على الا يتجاوز تاريخ انعقاده نهاية 15 أبريل 2019

و للتذكير فإنّ رئاسة المنظمة كانت لتونس من سنة 2001 الى سنة 2012. و امام تونس اليوم فرصة حقيقية لاستعادة المنصب اذا اشتغلت الديبلوماسية التونسية بجدية لنصرة مرشحها خصوصا و ان القمة العربية المنتظرة في تونس في شهر مارس المقبل ستكون مناسبة لاقناع الدول التي قدمت مرشحين بالتنازل لفائدة المرشح التونسي