علمت «الرواق» أن فرقة الأبحاث للحرس بطبرقة تمكنت من إيقاف فتاة تبلغ من العمر 22 سنة قاطنة بفرنانة من ولاية جندوبة تعمد إلى تنزيل صور عناصر ملثمة ومسلحة تابعة لكتائب «عز الدين القسام» الجناح العسكري لحركة «حماس» الفلسطينية، وصور لأسلحة وذخيرة وضعت عليها لافتات تتضمن اسمها ولقبها
هذا وقد تم تفتيش منزل الفتاة وتم حجز جهاز حاسوب محمول وهاتف جوال، وبالتحري معها إعترفت بما نسب إليها، كما صرحت بتواصلها سابقا مع العديد من المتعاطفين مع “حركة حماس” خارج أرض الوطن عبر تطبيقة «الوات ساب» كما كانت تقدم معلومات خاصة لهم
وبإستشارة النيابة العمومية أذنت للفرقة المذكورة بالإحتفاظ بها ومباشرة قضية عدلية في شأنها موضوعها الإشتباه في الإنتماء إلى تنظيم إرهابي