وقعت الشركة التونسية للكهرباء و الغاز ”الستاغ” اتفاقا ماليا مع المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة لتعبئة تمويلات بقيمة 154 مليون دولار ( 462 مليون دينار) لتغطية وارداتها من الغاز الطبيعي

و أفاد الرئيس المدير العام للشركة التونسية للكهرباء و الغاز، المنصف الهرابي، بأن هذا التمويل يهدف الى تحقيق التوازنات المالية للشركة التي تواجه وضعية “حرجة” بفعل ارتفاع سعر البترول و تراجع قيمة الدينار التونسي مقابل العملات الاخرى اضافة الى ظاهرة سرقه الكهرباء وتراكم الديون المتخلدة بذمة حرفاء الشركة

و أوضح المنصف الهرابي أنذ هذا التمويل سيخصص أيضا لتغطية واردات الغاز الطبيعي من الجزائر، لافتا إلى أن هذا المبلغ بالكاد يغطى شهرين من استهلاك الكهرباء في تونس وأنّ رقم أعمال الشركة لا يغطي حاليا كلفة المحروقات

من جانبه، أكّد وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي زياد العذاري، أن هذا التمويل يندرج في إطار اتفاق مالي بقيمة 1,5 مليار دولار (زهاء 4,5 مليار دينار) لتغطية حاجيات تونس من مجال التجارة الخارجية وتوريد المواد الاساسية من قبل المؤسسات العمومية ، وقع العام الماضي خلال الاجتماعات السنوية للبنك الاسلامي للتنمية المنعقدة في تونس من 1 الى 5 أفريل

كما لاحظ الوزير، أن التعاون القائم بين تونس و البنك الاسلامي للتنمية مكن من تمويل اكثر من 160 مشروعا في مجال التجارة على امتداد 40 سنة، لافتا إلى أن عمل المؤسسة الدولية الإسلامية لتمويل التجارة، سيتركز مستقبلا، على دعم الصادرات و النفاذ الى الأسواق العربية و الافريقية