أعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قام بزيارة مفاجئة للعراق برفقة زوجته ميلانيا في ليلة عيد الميلاد والتقى القوات الأمريكية هناك. وخلال زيارته لقاعدة عين الأسد الجوية في العراق، دافع ترامب عن قراره سحب قوات بلاده من سوريا، قائلا: “أعتقد أن الكثيرين سيتفقون مع طريقة تفكيري. وقد حان الوقت لنبدأ بالتفكير بذكاء
ونفى ترامب وجود أي خطط لدى الولايات المتحدة للانسحاب من العراق. وقال: “في الحقيقة بإمكاننا استخدام هذا كقاعدة في حال أردنا القيام بشيء في سوريا
وتطرق ترامب إلى موضوع تعيين خلف لوزير الدفاع المستقيل جيمس ماتيس، بعد إعلان ترامب عن قراره الانسحاب من سوريا. وأشار ترامب إلى أنه لن يستعجل في هذا الموضوع، ورجح ترامب أن نائب وزير الدفاع باتريك شانهان، الذي سيتولى مهام الوزير اعتبارا من 1 جانفي المقبل “قد يبقى في منصبه لفترة طويلة
واستغرقت زيارة ترامب وزوجته للعسكريين الأمريكيين في قاعدة عين الأسد ثلاث ساعات